علاقات

البلوغ عند الأولاد .. تعرف على علاماته وكيف يمكن التعامل معه

علامات البلوغ الداخلية والخارجية عند الأولاد

يعتبر البلوغ عند الأولاد والبنات من أبرز التحديات التي يتعرض لها الآباء والأمهات، إذ تبدأ مرحلة جديدة في أعمار أبنائهم وتزيد أعباء التربية عليهما.

ويعد سن البلوغ من أكثر المراحل حساسية لدى الأبناء، فيما يصبح على الوالدين احتواءهم والتعامل مع متطلباتهم وصفاتهم الجديدة.

كما أنه لا غنى عن دور الأب تحديدًا عندما تأتي مرحلة البلوغ عند الأولاد فيجب عليه إعلامه بالمتغيرات التي تحدث له ولما تحدث.

وفي موضوعنا اليوم، شرح موقع “رجاله دوت كوم” كل ما يمكن معرفته عن البلوغ عند الأولاد وعلاماته وكيفية التعامل معه.

البلوغ عند الأولاد

تبدأ مرحلة البلوغ عند الأولاد في الفترة العمرية ما بين سن التاسعة والخامسة عشر، إذ تظهر بعض التغيرات الجسمانية على الولد.

لكن الأمر يختلف بين كل ولد وآخر، وفي الأغلب يحدث البلوغ في سن الثانية أو الثالثة عشر.

ويبدأ الجسم في التغير، حيث يمكن للولد أن يزداد طولًا خلال فترة زمنية قصيرة، أو تحدث زيادة في الوزن.

ويحدث البلوغ عندما تبدأ الدماغ في إفراز هرمون يطلق عليه اسم هرمون مطلق لموجهة الغدد التناسلية واختصاراً GnRH.

فيما يعمل هذا الهرمون على تحفيز الغدد النخامية لإفراز الهرمون المنشط للجسم الأصفر الذي يتوجه بدوره إلى الخصيتين لإفراز الهرمون الذكري التستوستيرون

وهناك علامات متعددة للبلوغ تظهر بسبب التغير في الهرمونات، إذ تظهر علامات خارجية وأخرى داخل الجسم.

حيث تشمل تلك العلامات زيادة طول الولد ويزداد كمية التعرق لديه، وأيضًا تحدث تغيرات في الأعضاء التناسلية لديه.

لكن يجب العلم أن هناك عوامل بيئية ووراثية تؤثر في السن الذي تبدأ فيه مرحلة البلوغ، وهي عوامل داخلية وخارجية.

وتشمل هذه العوامل التعرض للتوتر والإجهاد، ونقص التغذية، أو الوصول إلى وزن معين أو تكوين الجسم بطريقة معينة.

إليك أيضًا: طرق طبيعية لإطالة العلاقة الجنسية .. وأسباب قصر مدة العلاقة الجنسية

البلوغ عند الأولاد 
البلوغ عند الأولاد

اضطرابات البلوغ عند الأولاد

يمكن أن يتعرض بعض المراهقين إلى اضطرابات مثل البلوغ المتأخر أو المبكر.

على سبيل المثال فإن البلوغ المبكر يتمثل في تطور الصفات الجنسية بعمر مبكر، أي قبل بلوغ عمر 9 سنوات.

فينمو الأطفال بسرعة في البداية لكن يتوقف نموهم قبل الوصول إلى الطول الجيني المتوقع، لكن الذكور أقل عرضة للإصابة بهذا الاضطرابات.

كما أن الأطفال الذين يعانون من السمنة يكون أكثر عرضة للإصابة بهذا الاضطرابات عن غيرهم.

وهناك أيضًا البلوغ المتأخر، حيث يبلغ المراهق سن 14 عاماً دون ظهور الخصائص الجنسية أو سمات البلوغ عليه.

حيث يتم ملاحظة أن الأعضاء الجنسية لا يتغير حجمها، لكن يكون متوقع نموها قبل سن 15 عامًا.

ويكون الأمر له علاقة بتأخر البلوغ عند الأب لما بعد سن 16 عاماً، لكن هؤلاء المراهقين يكونون أصحاء.

قد يهمك تمارين الظهر في البيت .. هكذا يتم ممارستها بالطريقة الصحيحة

علامات البلوغ عند الأولاد

هناك علامات خارجية وداخلية يتم الاستدلال منها على بداية بلوغ الأولاد مثل تغير حجم الجسم والأعضاء التناسلية.

تغيرات في الجلد 

تشمل التغيرات الخارجية التي تحدث للولد في سن البلوغ، أن يتغير جلده ويصبح أكثر دهنية ويزداد تعرقه.

كما أن هذا الدهن قد يغلق مسامات الجلد وبصيلات الشعر مما يسبب حب الشباب.

بالإضافة إلى ذلك فسيزيد نمو الشعر في مناطق مختلفة من جسدك، مثل أسفل الإبط وعند العضو الذكري والصدر.

تغيرات في النمو

فتحدث طفرة في نمو الأولاد عند حوالي سن الـ 14 عامًا، فيزداد الولد طولًا وتجد أكتافه وصدره أعرض من ذي قبل.

كما أنه قد تلاحظ زيادة الوزن قرب البطن قبل قفزة النمو.

وتشمل الأعراض أيضًا نمو الثدي حيث يحدث تورم تحت حلمة الثدي وقد يبدو أن الثديين متورمان، وقد يحدث ألمًا بهما.

تغيرات في الأعضاء التناسلية

بالنسبة للأعضاء التناسلية للولد، ففي البداية يزيد حجم الخصيتين، ثم يكبر حجم القضيب.

حيث يزيد عرض القضيب أولًا ثم طوله، ويبلغ حجمه الكامل عند أغلب الأولاد في سن الـ 15 عامًا.

علامات البلوغ الداخلية

يحدث أن تخرج سائل المني من القضيب للمرة الأولى بين سن الـ11 والـ14 عامًا، أثناء النوم، وهو ما يُسمى الاحتلام.

كما قد يحدث لهم تقلبات في المزاج وهي ما يندرج تحت التغيرات النفسية، إذ تأتيهم مشاعر فرحة في لحظة والاكتئاب في اللحظة التالية مباشرة.

بالنسبة لمشاعر الولد في مرحلة البلوغ فتكون مختلطة كثيرًا، وقد يشعر بعدم الأمان وعدم الثقة بالنفس بسبب التغيرات الجسدية.

إن التغيرات الجسدية والنمو الملحوظ في جسمه يجعله مُحرج قليلًا من أسرته والمجتمع من حوله، لكن الأمر لا يستمر طويلًا.

من ضمن علامات البلوغ أيضًا هي تغيير صوت الولد، إذ يصبح صوته جهيرًا عند سن الـ 14 يصبح.

ويحدث ذلك بسبب أن صندوق الصوت أو الحُنجرة والحبال الصوتية تصبح أكبر بعد فترة البلوغ، وقد تتغير حدة الصوت وتصبح مضطربة إلى أن يكتمل البلوغ.

كما أنك ستجد مشاعرك تجاه الجنس الآخر بدأت في النمو، وبدأت تسرح في أحلام اليقظة والإعجاب بالفتيات، وهذا الأمر يجعلك أكثر عصبية وتوترًا.

بالإضافة إلى ذلك فإنه سيزيد فضول الولد واهتمامه بالحب والجنس، وقد يدور الحديث حول هذه الأمور بين أصحابك.

تعرف على تمارين لإزالة الكرش للرجال .. تعرف على كيفية إجراؤها

علامات البلوغ الداخلية
علامات البلوغ الداخلية

كيفية التعامل مع بلوغ الولد

يجب على الأهل التواصل المستمر مع أبنائهم في تلك المرحلة؛ بهدف الحفاظ على صحتهم أثناء نموهم.

وتشمل المحافظة على الصحة أن يكون هناك نظام غذائي متوازن، والابتعاد عن الوجبات السريعة والغنية بالدهون، وممارسة الرياضة.

حيث يساعد ذلك على إعطاء الجسم المواد الغذائية الضرورية دون زيادة الوزن، وكذلك حماية الولد من أي أمراض.

بالإضافة إلى ذلك فإن هذه المرحلة تتميز بزيادة التعرق لدى الولد، وبالتالي يجب الحفاظ على النظافة الشخصية لهم.

ويجب على الوالدين الانتباه والمتابعة، وتوفير صابون مضاد للبكتيريا لمواجهة العرق، وغسول الوجه المناسب، وإعطائهم الإرشادات المناسبة للحلاقة.

كما يجب العلم أن الولد يمر بتغيرات نفسية وقد يُصاب بالاكتئاب وضغط نفسي وقلة ثقة بالنفس أثناء تلك المرحلة.

وبالتالي يجب على الأهل التواصل المستمر معهم وتقديم الإرشاد النفسي والاجتماعي لهم.

أيضًا يجب تقديم الدعم والتفهم لشخصياتهم واهتماماتهم، إيجاد قنوات يتمكنون فيها من التعبير عن ذواتهم، وإشراكهم في أنشطة مناسبة.

كما يجب عدم المقارنة بينهم وبين أقرانهم، خاصةً من حيث وتيرة النمو الجسدي التي تتفاوت كثيرًا من مراهق إلى آخر.

علاوة على ذلك فإن المراهقين يحتاجون إلى التوعية الجنسية؛ لأن جسمهم يتعرض إلى تغيرات جنسية غير مفهومة بالنسبة لهم.

وبالتالي يجب على الأهل تجاوز الحرج وإعطائه المعلومات الصحيحة في هذا الشأن أو على الأقل توجيهه للمصادر الصحيحة التي يتثقف منها.

كما يجب توعيته للعناية الشخصية بجسمه والأعضاء التناسلية، وتوفير الإجابات على أسئلة الجنسية دون حرج أو توبيخ.

وإلى هنا نكون قد انتهينا من استعراض مراحل البلوغ عند الأولاد وأعراضه وكيف يمكن التعامل معه في هذا السن؛ لذلك يجب على الوالدين الانتباه إلى أولادهم في هذه المرحلة واحتواءه حتى يقللون من الاضطرابات النفسية التي يمر بها الولد في هذا السن.

اقرأ أيضًا: التعامل مع الزوجة العنيدة | الوصفة السحرية لامتصاص غضب الزوجة العصبية

المصادر.. البلوغ عند الأولاد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى